منتدى الحب

منتدى الحب



 
الرئيسيةمنتدى الحباليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المتندى يعلن بعمل جوائز اللى فى المركز الاول فى افضل 10 اعضاء فى المنتدى سيكون لديه منتدى والثانى نائب المدير والثالت مشرف يلا قبل فوات الفرصه تحياتى محمد سالم ولأى استفسار راسلونى على ايميلى medo_marlen2009@yahoo.com
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ألزعيم
 
خاطف القلوب
 
الامبراطور
 
medo
 
soso
 
MiDoooo
 
سليمان المصري
 
nono
 
بوبس
 
emy
 
المواضيع الأخيرة
برامج تهمك
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 
ساعه المتندى
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 34 بتاريخ الثلاثاء أبريل 26, 2011 3:36 pm
تصويت
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 الموت لا يرحم احد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ألزعيم
حارس المتندى
حارس المتندى


ذكر
عدد المساهمات : 310
نقاط : 832
تاريخ التسجيل : 30/05/2009
العمر : 22
الموقع : al-7ob.alafdal.net
المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: الموت لا يرحم احد   الثلاثاء يونيو 02, 2009 7:12 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على سيد المرسلين محمد ، أفصح العرب لسانا ، وأبلغهم بيانا ، وعلى آله وأصحابه ، وأتباعه إلى يوم الدين .
قال أسامة بن زيد : كنا عند النبى صلى الله عليه وسلم فأرسلت إليه إحدى بناته غلاما يخبره أن صبيا لهم يموت ، فقال صلى الله عليه وسلم للغلام :.
(( ارجع إليها فأخبرها أن الله ماأخذ ، وله ماأعطى ، وكل شىء عنده بأجل مسمى ، فمرها لتصبر وتحتسب ))
فذهب الغلام فأخبرها فإذا هى قد اشتد حزنها ، فعاد الغلام فقال : إنها قد أقسمت عليك لتأتيها يارسول الله ، فقام النبى صلى الله عليه وسلم وقام معه بعض أصحابه ، فحمل الصبى بين يديه ونفسه تقعقع كأنه فى شنة
( قربة يابسة ) فرحمه صلى الله عليه وسلم حتى فاضت عيناه ، فسئُل عن بكائه ، فقال : (( هذه رحمة جعالها الله فى قلوب عباده ، وإنما يرحم الله من عباده الرحماء )) [ رواه البخارى ]
ومعاوية رضى الله عنه لبث عشرين سنة أميرا على الشام ، وعشرين سنة أخرى خليفة على المسلمين ، فهو يتقلب من مُلك إلى مُلك ، فلما حضره الموت قال : أجلوسنى ، فأجلسوه ، فأخذ يذكر الله ، ثم بكى وقال : الآن يامعاوية، جئت تذكر ربك بعد الانحطام والانهدام ، أما كان هذا وغض الشباب نضير ربان ؟! ثم بكى وقال : يارب يارب ارحم الشيخ العاصى ذا القلب القاسى ، الأقل العثرة واغفر الزلة ، وجُد بحلمك على من لم يزج غيرك ، ولا وثق بأحد سواك . ثم فاضت روحه رضى الله عنه
ولما هجم الموت على عبد الله بن المبارك ، واشتدت عليه السكرات غشى عليه ثم أفاق ،ورفع الغطاء عن وجهه وابتسم ، وقال : لمثل هذا فليعمل العاملون ، لاإله إلا الله ، ثم فاضت روحه
وحين نزل ببلال رضى الله عنه الموت قالت زوجته : وا حزناه ، فكشفت الغطاء عن وجهه وهو فى سكرات الموت ، وقال : بل قولى وافرحاه ، غدا القى الأحبة محمدا وصحبه .

هذا وما كان من توفيق فمن الله وحده وما كان من خطأ أو سهو أو نسيان فمن ومن الشيطان والله ورسوله منه براء وأعوذ بالله أن أذكركم به وأنساه .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-7ob.alafdal.net
 
الموت لا يرحم احد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الحب :: القسم الأسلامي Islamic Section l :: المنتدى الاسلامي العام General Islamic Forum l-
انتقل الى: